طور حياتك

تقرير: التجار الصينيون يخفضون أسعار هواتف آيفون


يعمد تجار التجزئة الصينيون إلى تخفيض أسعار أحدث هواتف آيفون من آبل في ظل مكافحتهم لبيع الأجهزة، مع انتشار قناعة لدى المستهلكين الصينيين تفيد بأن هواتف آيفون لا تستحق تكلفتها المبالغ فيها، ويأتي ذلك في الوقت الذي أظهرت فيه هواتف آيفون تراجعًا كبيرًا في مبيعاتها ضمن الصين، فيما يوضح الخبراء أن الأسعار المرتفعة للغاية بالنسبة لأكبر سوق للهواتف الذكية في العالم ونقص الميزات المبتكرة بالمقارنة مع المنافسين المحليين مثل هواوي هي السبب عن ذلك.

وكانت آبل قد أقرت في وقت سابق من هذا الشهر بانخفاض مبيعاتها بشكل غير متوقع في السوق الصينية، مما يرجح حصولها على عائدات أسوأ من المتوقع، وقامت شركة التجزئة الصينية Suning بتخفيض سعر نسخة 128 جيجابايت من هاتف iPhone XR من حوالي 1036 دولار إلى 858 دولار، مما يعني توفيرها حسمًا يصل إلى 178 دولار، بينما يوفر بائعو الطرف الثالث الأجهزة بأسعار أرخص من خلال عروض المبيعات السريعة.

وعرض أحد البائعين، في محاولة لبيع كميات كبيرة من أجهزة آيفون، نسخة 256 جيجابايت من جهاز iPhone XS Max مقابل حوالي 1436 دولار، وهو سعر أقل من سعر البيع الرسمي للشركة البالغ 1628 دولار لهذا الهاتف الذكي، ومع ذلك، فإن هذا السعر يعد أكبر من سعر الجهاز في الولايات المتحدة، حيث يباع نفس الهاتف بسعر 1249 دولار، وذلك وفقًا لموقع آبل على الويب.

وكانت شركة Sunion قد أعلنت عن خصم مقداره 100 دولار لنسخ 128 و 256 جيجابايت من هاتف iPhone XR، فيما قدمت منصة التجارة الإلكترونية Pinduoduo، والتي تسمح لجهات خارجية ببيع المنتجات، خصومات كبيرة على جميع طرازات آيفون الجديدة، وتتعلق مشاكل آبل في الصين بعاملين رئيسيين هما الخطأ بشأن بتسعير أجهزتها في البلاد، وفشلها في تقديم ميزات تثير المستهلكين.

وأوضح تيم كوك Tim Cook، الرئيس التنفيذي لشركة آبل، في وقت سابق من هذا الشهر أن تراجع مبيعات آيفون في الصين متعلق بتباطؤ الاقتصاد الصيني وتزايد التوترات التجارية مع الولايات المتحدة، فيما قال الخبراء إن الكثير من مشاكل الشركة في الصين متعلقة بالتسعير، إذ تبلغ تكلفة هاتف iPhone XS Max نسخة 512 جيجابايت 1499 دولار في الولايات المتحدة، في حين أن تكلفته في الصين تبلغ ما يقرب من 1900 دولار.

وأصبح من الواضح أن هاتف iPhone XR، والذي من المفترض أن يكون الأقل تكلفة بين النماذج الجديدة، باهظ الثمن بالنسبة للعديد من المستهلكين الصينيين، الذين طلبت منهم الشركة دفع زيادة بنسبة 28 في المئة بالمقارنة مع المشترين الأمريكيين، وتحاول آبل إغراء المستهلكين الصينيين عبر توفيرها صفقة لبيع iPhone XR مقابل 651 دولار إذا قام العميل بإعادة هاتف iPhone 7 Plus، وهو هاتف يبلغ من العمر عامين.

وقال أحد المستهلكين إن أسعار أجهزة آيفون الجديدة مرتفعة للغاية، وأن هاتفه الحالي iPhone 7 ما زال يعمل بشكل جيد، ويقول المستهلكون الصينيون إن هواتف شركة هواوي تجذبهم أكثر من آبل بسبب الميزات والسعر إلى جانب كونها علامة تجارية محلية، كما أوضح العديد من مستخدمي آبل أنهم قد يفكرون بالانتقال إلى هواوي إذا لم تكشف آبل عن نسخة داعمة لشبكات الجيل الخامس 5G قريبًا.

:: تنوية هام :: تم جلب هذا الموضوع من موقع خارجى وهذا رابط مصدر الموضوع ونحن غير مسؤلين عن المحتوى الموجود بالموضوع ولا يعبر عن موقع يلا نت، .إذا كان هذا المحتوى خاص بك وتريد معرفة لماذا تمت إضافتة هنا أو يحتوى على مواد تخضع لحقوق الطبع والنشر وتريد إزالتة إضغط هنا.